أخبار الوطن

أساتذة المؤسسة الوطنية مفدى زكرياء يحيون مناقب شاعر الثورة بقصر البخارى

احتضنت ثانوية موسى بن نصير بمشاركة أساتذة من مؤسسة مفدى زكرياء
لقاء معرفيا خاصا بالتذكير بمناقب الشاعرمفدى زكرياء
شارك فى تنشيط اللقاء تزامنا مع يوم العلم الأستاذ الدكتور سعيد بن زرقة صاحب كتابى مدينة الشمس والشيخ الموسوم و الذى أثرى النقاش بتقديم معلومات للحضور كما زود مكتبة الثانوية بمجموعة من الكتب كما خص ممثلة المسار العربى ايضا بكتب قيمة .

أوضح المتدخل الغاية من تنظيم هذا اللقاء المعرفى و هو الحفاظ على الذاكرة الوطنية وقال ان اشياء كثيرة لم تجمع بعد .
ليضيف ان الراحل مفدى زكرياء يعتبر موسوعة اقتصادية ورجل مسرح وله تراث فى تونس والمغرب عبارة عن ديوانين شعريين , كما عرج فى ذات السياق للحديث عن رموز مدينة قصر البخارى .

اتصالات حثيثة لجمع تراث الشاعر من كل من تونس والمغرب وكذلك جمع الشهادات الحية والقصائد المتناثرة كتبها ولم تطبع بعد ، وسجل اللقاء الدعوة للاستلهام من حياة هؤلاء دفعا للجمود واخراج الطاقات الإبداعية الكامنة ،هذه الرسالة كانت موجهة للجيل الجديد وتصحيح الرؤى التى كانت تطلق على الشاعر ووصفه بالمتمرد ولكن كان وطنيا ومحبا للجزائر

المجتمع المحافظ الجزاىرى تعرض للعار من طرف جند فرنسا فى تفتيش بيوت الجزائريين ونساء الجزائر ..فمجابهة العدو كانت بقصيدة قسما .ً واشار متحدث ان قناة فرنسية تهكمت على النشبد ووصفته بالنشيد الدموى كما تعرض النشبد لمحاولة حذف فقرة منه وذكر متدخل آخر لمحاولة استبدال النشيد بنشيد آخر من خلال تنظيم مسابقة شارك فيها الشعراء.

ليختتم اللقاء بالتعرض لملف وفاة الشاعر الذى لا يزال مفتوحا وقابلا للبحث المكثف متطرقا لادوات الكتابة التى استخدمها الشاعر السجين ..
ليقول ان بعض من قصائده قد كتبها بدمه..
وعلى هامش اللقاء تم تكريم التلاميذ النجباء بمجموع 16تلميذ حصلوا على ملاحظة امتياز

لوصيف تركية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة