أخبار الوطن

بلجود يقرر إيفاد لجنة لمعالجة اسباب كارثة بني سليمان بالمدية

اكد وزير الداخلية والجماعات المحلية كمال بلجود ، اليوم، على هامش زيارته التفقدية لمخلفات الفياضانات ببلدية بني سليمان بولاية المدية، بانه يتواجد هنا برفقة وزيري الأشغال العمومية ، التضامن، والامين العام لوزارة الري، بامر من رئيس الجمهورية ، لتقديم العزاء لضحايا هذه العواصف الرعدية .
قال بلجود ، كنا نتابع ما حدث ، منذ الوهلة الاولى ،بالاتصال المباشر مع والي الولاية، ولقد سجلنا بكل اسف 04 ضحايا ،و انه باسم رئيس الجمهورية والوزير الاول والطاقم الحكومي ، نعزي عائلة الضحايا .
صرح بان هذه البلدية شهدت تساقط أمطار غزيرة جدا، وصلت الى حد 95 ملم، في ظرف ساعة ونصف وادت الى وجود سيول كبيرة .
طمان وزير الداخلية المتضررين ماديا ، وقال في هذا الصدد، تمثلت الخسائر المادية ، في 132 سيارة جرفتها المياه ، وان وجوده بهذه البلدية ، هو لتقديم الدعم اللازم بمعية الوزراء المرافقين له ،لإخراج هذه البلدية من محنتها في اقرب وقت .
ذكر بلجود مستقلبيه الغاضبين، بانه كل الناس يعرفون بان العواصف الرعدية، تسجل في مرحلتين مع بداية الصيف والخريف ،بما يجعل المواطنين حذرين في مثل هذه الاوقات، لتجنب مثل هذه الخسائر.
أضاف قائلا، مرة اخرى نترحم على روح هؤلاء ، وان مصالحه ستساعد هذه البلدية لمحو اثار هذه المحنة غي اقرب وقت، بتجنيد امكانيات جهوية من خارج الولاية.
تعهد ممثل الحكومة، بان يعمل مع وزير الأشغال العمومية، لايفاد لجنة من التقنين ، للنظر في مسألة الوديان التي تشق هذه المدينة ، انه سيتم التكفل بالمتضررين في القريب العاجل، وستمنح هذه البلدية مشاريع .
اقترح بلجود، بعد معاينته لعدة مرافق متضررة ، عقد لقاء عاجل بين الوالي وممثلي الجمعيات لحصر المشاكل العالقة ، مبررا وجهة نظره بان السلطات المحلية، قامت بكل ما عليها في التخفيف من اثار هذه الفياضانات.

كما دعا بلجود الشباب الغاضب من نقص التنمية بهذه البلدية، الى ضرورة الانخراط في العمل السياسي، بالترشح للبلديات و المجلس الشعبي الولايي حتى يتمكنوا من إيجاد حلول لمشاكل بلديتهم العالقة،ومساعدة الدولة.

ع.ع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة